02 Sep
02Sep

بصباح هالنهار المجيد، واللي فيه الخليقة كلها عم بتسبّحك وتمجّدك يا إله السما والأرض، منعلنك ملكنا ومخلّصنا وإلهنا الحبيب.

يا إله الخير، من بعد ما دعيت شعبك وحقّقت وعدك لإلو بإنّك باقي معو للأبد، هالشعب ما وفا بالوعد ولا كان عالموعد معك.

ونحنا يا ربّ، أبناءك وبناتك المعمّدين والمعمّدات، بعدك عم تدعينا تا نحقّق وعدك فينا ونجهّزلك قلوبنا وتسكن فيها للأبد، بس المشكلة فينا نحنا اللي منصير بدنا نتغنّج ونتعالى عليك.

بكتير من الأوقات يا ربّ ما بيكون عنّا هالإيمان الثابت، وما منعود نتجاوب مع دعواتك لإلنا، إنت اللي حبّيتنا فوق كل شي، وبيبقى الروح القدس عم يدعينا ويوجّهنا تا نستقبل النِعَم والعطايا اللي حطّيتن فينا ونفعّلن فعل حب وشكر لقلبك الكبير.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.