11 Jul
11Jul

يا ربّي يسوع، كلامك كلّو حياة وكلّو رجا، بس كمان كلامك ما بيخلى من التأنيب وخاصّة ليَللي بدّو يعيش عا ذوقو ويبعد عنّك.



كلامك يا ربّي يسوع بيجذب كلّ إنسان جوعان للخبز الجوهري وعطشان لماء الحياة، بس كمان كلامك فيه الدينونة لكلّ إنسان إكتفى بحالو، ونصّب أنانيتو إله، وبعّدك عن حياتو.


ورغم كل شي في من صعوبات وتجارب، وحتّى إغراءات، منبقى نحنا حاطّينك الملك والإله لحياتنا، وآخدينك الحبيب والصديق لإلنا، هالحبيب اللي ما تخلّى ولا بيتخلّى عن أحبابو، ولهيك رح نضلّ نحارب ونحارب تا تبقى إنت الأوّل بحياتنا، ونحبّك كلّ يوم أكتر من يوم، ونسلّمك ذاتنا بكلّ لحظة من حياتنا.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.