18 Nov
18Nov

يا ربّي يسوع، صعب عالإنسان إنّو يكون مسؤول عن تطبيق مشيئتك، لأنّو لازم يكون بيعرفا على حقيقتا، ويعيشا بكلّ كيانو.

يا ربّي يسوع، مش هينة عالإنسان إنّو يتحوّل من إنسان عادي راكض ورا أنانيتو، لرسول وشاهد لكلمتك بكلّ حياتو.

يا ربّي يسوع، نزاع منّا هالصراع اللي فينا، بين إننا نعيش العالم وشهوات العالم، وبين إننا نكون شهود لمشروعك الخلاصي بحياتنا.

أعطينا يا ربّ إنّنا نجسّد مشيئتك بحياتنا، حُبًّا فيك وبإخوتنا، وإننا نعمل بكلّ صدق على إننا نوصّلك للناس وإنّو تتجدّد حياتنا فيك.



/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.