12 Oct
12Oct

يا ربّي يسوع، كتير من الأوقات منشبه هالتينة اللي مغروسة بالعالم، بس ما عم تعطي ثمر أعمال صالحة، لأننا عم نكون متّاخدين بهموم ومشاكل ورغبات العالم.

يا ربّي يسوع، إنت الكرّام الحنون والرحوم اللي بيدافع عنّا، بس كتير من الأوقات عم نخون ثقتك فينا، وعم نضيع بمتاهات هالعالم الزايل والمنغمس بوحل الخطيِّة والحقد والبغض والكراهية والشهوة على أنواعا.


يا ربّي يسوع، صحيح إنّك عم تطلب منّا إننا ننقل الحياة الإلهيّة للكون، ونكون صورة عنّك بتصرُّفاتنا وأعمالنا، بس ضعفنا البشري عم يتغلّب علينا.


يا ربّي يسوع، اللي ما بيعطي ثمر من حبّك الإلهي، جزاؤو الفصل عنّك، ذكّرنا دايماً بأهميِّة دورنا تا نعطي ثمار الشهادة لحبّك بالعالم كلّو.



/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.