16 Dec
16Dec

بيخبرو إنّو لمّا توماس أديسون إخترع اللمبة طلب من شب بالمكتب يجرّب الإختراع.

تلبّك كتير الشب و من كتر ما خاف وقعت اللمبة من إيدو و إنكسرت!

إستحى و زعل كتير و خاف يخسر شغلو.

تاني يوم بيرجع أديسون بيعيّطلو و بيكونو كل الموظّفين موجودين و بيرجع يطلب منّو يجرّب لمبة تانية رجع صنعها!

إستغربوا الكل و قالولو إنّو ليش إختار نفس الشخص و في إحتمال كبير يرجع يكسرها و يروح التعب عالفاضي!

قلّن أديسون : إذا إنكسرت اللمبة بتاخد معي يوم تا أعمل غيرها بس إذا ما عطيت هالشب فرصة يجرّب مرّة تانية و بقي مفكّر إنّو هوّي ما بيقدر يعمل هالمهمّة يمكن تاخد معو حياتو كلها ليرجع يبني ثقتو بحالو!

يا ريت الكل بيفكّر هيك و بيساعد الناس بدل ما ينطرن عا غلطة تا يكسرن و يدل عليهن!

من منكم بلا خطيئة فليرجمها بالحجر الأوّل... الله معكن.


المصدر : صفحة Jesus My Lord

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.