18 Jun
18Jun

في الصورة أعلاه عدّاء كيني وعدّاء إسباني.

العدّاء الكيني كان يتصدّر السباق طوال الماراثون والإسباني كان خلفه طوال الماراثون أيضاً.

قبل نهاية الماراثون بـ ١٠ أمتار توقّف العدّاء الكيني معتقداً أنّ السباق قد إنتهى.

طبعاً هذهِ فرصة "حلال" للعدّاء الإسباني حتّى يفوز رسمياً بالماراثون ، ولكنّه توجّه إلى العدّاء الكيني وأشار له بأنه لم يصل بعد إلى نقطة النهاية.

لماذا فعل الإسباني هذا وفوّتَ على نفسه فرصة الفوز بالماراثون ؟

أعتقد انه يمتلك من الثقة بالنفس ما يجعله على يقين بأنه سيفوز بالماراثون في مرّات أخرى بجهده الخاص دون الحاجة إلى هذه الهفوة ودون سماع الناس يقولون بأنه فاز لأنّ الكيني أخطأ.




عزيزي القارئ...

أن تصعد للقمّة على درجات نجاحك خير من أن تصعد على أخطاء الآخرين.




#خبريّة وعبرة
/خدّام الربّ/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.