صبحية مع الرب


13 Jun
13Jun
إعلان خاص

ببداية هالأسبوع المبارك، منسبّحك ومنمجّدك يا ملك الملوك.

منتخايل التلاميذ بهيديك الزمن كيف كانو يفتّشو عن المكانة والعظمة والشهرة متل كل الشعب من منظار أرضي ، بس إنت دايماً بتشوفا يا ربّ من منظار الحبّ اللي ما إلو حدود.

منتخايل التلاميذ كيف كانو مدهوشين لمّن خدت طفل وحطّيتو بيناتن وطلبت منن يرجعو متل الأطفال تا يقدرو يكونو عظماء بملكوت الله السماوي وعيّرتلن مفاهيمن عن العظمة.

آخر شي كان ممكن يفكّرو فيه التلاميذ إنّك تردّن للطفولة اللي ما صدّقو كيف يخلصو منها لأنّو الطفل ضعيف وبحاجة للحماية ونسيو إنّو الحبّ اللي بيعطيه الطفل واللي بياخدو هوّي اللي بينمّيه.

نحنا كمان يا ربّ، متل هالتلاميذ، بتعلّمنا، بحبّك اللامحدود، كيف نعيش الحبّ والتواضع، متل الأطفال ، ونترجمو أفعال تا نكون عظماء بملكوتك.


/الخوري يوسف بركات/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.