23 Feb
23Feb

ما في أجمل من الصباح اللي بيبدا مع الطبيعة اللي بتمجّد إسمك بكل لغاتا، الطيور بأصوات التغريد والأشجار بصوت حفيف أوراقا، يا إله السما والأرض.

وسط هالأزمات اللي عم نمرق فيها، بتبقى حاضر معنا يا رب، ودايماً صوتك بقلوبنا وضمايرنا عم بينبّهنا من التجارب وأبرزا من الطمع اللي ما بيعيد يخلّينا نشوف إخوتنا وأخواتنا وحاجتن لإلنا، من قلبنا منشكرك.

رغم كل الأوجاع والآلام اللي عم نمرق فيها يا ربّ، بتبقى حاضر معنا وصوتك الحنون عم بيواسينا ويدعينا تا ما نخاف ونبقى معك، إنت اللي إختبرت الآلام وحملتا عنّا وحبّا فينا، من أعماقنا منشكرك.

وسط الضياع اللي عم نمرق فيه، من أزمات إقتصاديّة وحياتيّة ونفسيّة من ورا الوضع بالبلد، بتبقى إيدك ممدودة تا تنشلنا يا ربّ، بس نحنا علينا إننا نآمن فيك وبقدرتك اللي بتحمينا، وبإنو ما في شي بيقدر يمنعنا من العيش معك على طول.
بكياننا منحبّك يا يسوع.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.