صبحية مع الرب


08 Jun
08Jun
إعلان خاص

عجيب أنت يا ربّ بتعاليمك وآياتك اللي بتدعينا من خلالا إننا نتحضّر للقاءنا الأبدي فيك.

متل ما إستصعب التلاميذ كلامك وما فهموه إلا بعد حدث قيامتك من بين الأموات، نحنا كمان، يا ربّ، بعدنا منستصعب الألم والموت، وما منقبل فيهم.

دايماً عم نسعى، يا ربّ، تا نلاقي تبريرات أرضية لوجودنا بالحياة ولوجود الألم والموت بحياتنا.

بعدنا عم نسعى يا ربّ، تا نهرب من الآلام والأوجاع اللي بتصيبنا بوقت من الأوقات.

والنتيجة إنو ما إلنا إلاّ الروح القدس وحدو اللي بيعلّمنا وبيرشدنا لتعاليم الربّ يسوع وبيذكّرنا فيها.

وحدك يا روح الله القادر إنّك تفوّتنا بمنطق الربّ وبتدبيرو الخلاصي، هوي اللي تجسّد وتألّم ومات وقام كرمالنا.

تعا وزيدنا شجاعة تا نقبل آلام وصعوبات هالدهر الفاني اللي ما بتنقاس بالفرح اللي رح نحصل عليه معك بالمجد الابدي.


/الخوري يوسف بركات/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.