11 Jan
11Jan

منرفعلك يا ربّ أجمل آيات التسبيح والشكران بهالصباح اللي فيه عم تشرق نورك علينا.

منتأمّل اليوم يا ربّ، بيوحنا المعمدان، هالإنسان اللي عرّف عن نفسو للعالم كلّو بتواضع بإنّو الصوت الصارخ بالبرّيّة اللي عم بيهيّألك الطريق تا تجي وتبلّش رسالتك الخلاصية بين الشعب.

منتأمّل بهالنبي العظيم بتواضعو، واللي بالرغم من إنّو ممكن ما يلاقي حدا يسمعو بهالبرّية، إلّا إنّو بقي عم يدعي للتوبة ويحضّر الناس للقاءك يا ربّي يسوع.

منتأمّل بهالشخصيّة القويّة اللي عند يوحنّا المعمدان اللي عرف نفسو ورسالتو وإعترف إنّك إنت مصدر هالرسالة وغايتا يا إلهنا الحبيب.

قدّيشنا نحنا بعاد عن شهادة يوحنا المعمدان يا ربّي يسوع، وقديشنا بعاد عن الجهاد الروحي بمسيرتنا معك وبشهادتنا بالعالم البعيد عنّك.

تعا يا ربّ وإسكن فينا تا نقدر نعرف معنى وجودنا ورسالتنا بهالحياة، ونزرع الحبّ والفرح بقلوب الناس.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.