27 Sep
27Sep
إعلان خاص

مع إشراقة نور هالصباح وبكلّ صباح منرفعلك يا ربّ السما والأرض ، كل أناشيد المجد والتسبيح والإكرام ، ومنشكرك عا حضورك الدايم بيناتنا.

"الويل لك يا فلان، الويل لك يا فلانة"، جملة ممكن يسمعا كل واحد أو واحدة منّا ما عرف كيف يعيش التحضير للقاءك من خلال اعمالو يا رب.

ما بعرف اذا واعيين على خطورة اللي رح نوصل لإلو اذا ما تبنا عن الانانية وحبّ الذات والتعلّق بالأرضيات وبكل مغريات هالعالم الزايل يا ربّي يسوع.

شو صعب عالانسان، وخصوصي علينا نحنا الملتزمين بالرسالة معك يا ربّي يسوع، اننا نثبت عا كلامنا اللي عاهدناك فيه، ونترك الروح القدس يفعل فينا ويدير سفينة حياتنا ويوصلنا لبرّ الأمان، مطرح ما في الم وحزن، لا بل فرح وسلام.

وشو حلوة التوبة، وشو وقعا حلو عالانسان وخصوصي علينا لمّن بتكون نابعة من قلب عم ينبض بحبّك. وشو حلوة العيشة معك وبقربك يا الهنا الحبيب وخصوصي لمّن منسلمك ذاتنا بكلّيتا يا ربّي يسوع.



/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.