صبحية مع الرب


31 Aug
31Aug
إعلان خاص

منسبّحك ومنمجّدك ومنباركك يا ربّ بهالصباح المبارك، ومنشكرك عالقدّيسين اللي حاططن بدربنا واللي سبقونا وكانو النا مثل بحياتن معك.

من هالقدّيسين مار سمعان العامودي اللي فضّل انو يختلي فيك ويبقى يمجدك كل حياتو هوي وعايش عا عامود، يصلي ويرشد الناس لإلك.

من القديس سمعان العامودي مناخد المثل بإننا فينا نتقدّس بوضعنا اللي نحنا فيه، كل واحد وواحدة منّا بحسب طريقة حياتو بيقدر يتقدّس يا ربّ.

ومن القديس سمعان العامودي منتعلّم انّنا فينا نلتقي فيك يا ربّ بشرط اننا نستسلم بكلّيّتنا لإلك، ونعرف انّك حاضر معنا بكل زمان ومكان.

ومتل ما عاش القدّيس سمعان العامودي بسلام وبفرح لأنّو لمس حضورك بحياتو وبرسالتو الصعبة، هيك نحنا كمان، رجانا فيك يا ربّ انّك رح تعطينا سلامك، وتلمّسنا حضورك، وتخلّينا نتلذّذك بكل مرّة بتعطينا ذاتك زاد وزوادة لرسالتنا اليومية معك.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.