لتكن مشيئتك!...


22 Apr
22Apr
إعلان خاص

بيخبرو عن رجّال كان أكبر أحلامو يحضر تخرّج بنتو.

بس قبل ما يحقّق حلمو تعرّض لحادث و فقد نظرو بسببو...

وصل اليوم المنتظر...
صار يسأل مرتو إذا بنتو طالعة حلوة ببرنيطة التخرّج و سأل كيف عملت شعرها و الماكياج و كيف شكل توب التخرّج و صار يركّب صورة براسو يتخايل فيها حلمو قدّامو...

قصّة بتحزّن...
بس هالبَي مع إنّو ما حقّق حلمو متل ما كان بيتمنّى ما كان زعلان أبداً !

كان كل لحظة عم يشكر الله إنّو نِجِي من الحادث و عاش اليوم اللي تمنّاه لو بغير طريقة من ما كان مفكّر!



أخوتي الأحباء...

هالزلمي مَثَل حقيقي عن عبارة لتكن مشيئتك بالقول و بالفعل!

قدّيش بدها قوّة و إيمان تا نحنا البشر الضعاف نقبل مشيئة ربنا لو مش عاطول فهمناها...

هالرجّال ضروري يكون درس إلنا كلنا بالفرح لعطايا الرب و نتعلّم منّو نشكر عا كل شي...

يا ربّ ما تحرم أي شخص من تحقيق أحلامو، كون رفيق طموحاتنا اللي بترضي مشيئتك و بتوصّل لتمجيد إسمك. آمــــــــــــين!


المصدر : صفحة Jesus My Lord

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.