كلمة حياة - خادم كلمة الرب


20 Apr
20Apr
إعلان خاص

في الآية السابقة قال السيد إعملوا وهنا يسألون ماذا نفعل.

وسؤالهم يبدو أنه في محله ولكن في نيتهم ماذا نفعل لنتحرر من الرومان ونسود العالم، فهل الناموس ناقص ليسألوا عن شيء آخر؟! أو هم يريدون عملاً يرضون به الله يؤدونه ليدخلوا الحياة الأبدية.


فاليهود تصوروا أن الخلاص هو بأعمالهم هم فقط .

لذلك نجد المسيح هنا يصحح مفاهيمهم ويقول لهم ... أن دخول الحياة الأبدية هو عمل يعمله الله بأن يرسل إبنه، ليعد لنا مكانا بدخول جسده للسماء. لذلك أجابهم المسيح أن المطلوب ليس أعمال بل إيمان به، وأن العمل هو عمل الله وليس عملهم هم.

العمل بدون إيمان بالمسيح لا يرضي الله.

الإيمان المقرون بالأعمال الصالحة شرط أساسي للحياة الأبدية.

فالإيمان مدخل وبدونه لا حياة مع الله ولا حياة ابدية.


#كلمة حياة
/خادم كلمة الرب/

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.