صبحية مع الرب


27 Nov
27Nov


صباح النور والفرح والإبتهاج هوي صباحي معك اليوم يا ربّي يسوع.

شو حلو يا رب لمن بشوفك عم تطوّب تلاميذك لأنّن شافو اللي ما ممكن يشوفوه اليهود.

شافوك بعيون الأطفال.

شافوك بعيون الإيمان ، شافوك بعيون الفرح، شافوك بعيون الحب.

شافو فيك اللي ما قدر شافو موسى اللي طلّع شعبك من أرض العبوديّة وتمنّى كل حياتو لو حتى بنظرة لإلك يمتّع ويريّح نفسو فيا.

شافو فيك اللي ما شافو يعقوب اللي، رغم قربو منّك، ما قدر شافك.

شافو فيك اللي ما قدرو شافوه كلّ الأنبيا اللي تعاقبو ورا بعضن يبشّرو العالم بمجيئك.


شافو فيك اللي ما شافو يوحنا المعمدان اللي أساس حياتو انبنى عا التحضير لمجيئك.


الرسل شافو فيك، يا يسوع، المخلّص لأنّن عايشوك ولقيو عندك الراحة والتعزية والسلام.


ونحنا بعد ألفي سنة عا تجسّدك وقيامتك وحضورك الدايم معنا، شو عم نشوف فيك؟ وبي أيّا عيون عم نشوفك؟ إنت إلهنا وحياتنا ومصدر فرحنا يا يسوع.



/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.