صبحية مع الرب


24 Sep
24Sep


صباحك يا ربّي يسوع اليوم مليان رجاء بالحياة الأبدية معك.

بتأمّل اليوم بهالرجّال اللي إجا لعندك وسألك شو ناقصو تا يحصل عالملكوت، وقديش كان خايب الأمل لمّن صدمتو بجوابك البسيط والصعب بذات الوقت وهوّي إنّو يعطي لينوجع بالعطاء.

بسأل ذاتي اليوم كمان إذا أنا عم تمّم كلامك تا أقدر أحصل عالسعادة معك.

ومع إنّك كنت عارف يا ربّ إنّو صعبة عالإنسان إنّو يتخلى عن شي بيملكو وغالي عليه كرمال إنسان محتاج، بس كنت واضح إنّو صعب بس منّو مستحيل.

لهيك قلت لتلاميذك وبتقلّي إنّو صعب ومنّو هيّن الوصول للملكوت، بس عطيتني حالك كإنسان مثال تا إتشبّه فيك، وهيّنتا عليي شوي لمّن حطيت قدّامي سيرة حياة القدّيسين اللي عاشو كلامك وعم بيعلموني إني عيشو، إذا أنا بدي وناوي عيشو تا أوصل لعندك.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.