صبحية مع الرب


13 May
13May
إعلان خاص

بعد أربعين يوم عا قيامتك يا ربّ رافقت فيا تلاميذك بهالمرحلة الانتقالية من الموت للقيامة، وعلّمتن كيف يتحضّرو للملكوت، صار الوقت انّك تصعد لعند الآب السماوي.


وبصعودك، يا ربّ، بعتت الرسل تا يعلنو البشارة اللي لمسوها بإيديهن وشافوها بعيونن.


والأجمل كان انّو رسالة التلاميذ ما انحصرت بشعب واحد، ولا ببلد معيّن، ولا توقّفت عند البشر، لا بل وصلت للخليقة كلّا.


هالرسالة اللي حملوها التلاميذ رافقتن بكلّ ظروف حياتن.


وسلاحا ما كان بالقوّة اللي منعرفا، ولا بالعنف، ولا بالمال، ولا بالكذب. سلاحا كان وبيبقى الكلمة، كلمة الحقّ اللي بتفوت عا قلب الانسان وبتعطيه القوة تا يسمع نداء الغفران مش نداء الغضب، نداء الحب والتسامح ومش نداء الحقد.


وانت يا ربّ بعدك ناطرنا، لهيك نحنا رح نحاول نبادلك عا محبتك لإلنا بإننا نسلّمك ذاتنا بكلّيتا.


/الخوري يوسف بركات/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.