صبحية مع الرب


13 Feb
13Feb


بسبّحك وبمجّدك يا ربّ بنهاية هالأسبوع المبارك اللي منذكر فيه موتانا اللي تركو هالحياة الفانية.

لأوّل وهلة منتفاجأ يا ربّ بكلامك، بس هيدا هوي واقعنا، وعم نختبر فيه الإنقسامات والخصومات اللي بتواجهنا بهالإيام اللي عم نعيشا.

كلامك يا ربّ اليوم كتير قاسي وما بيقدر يفهمو اللا الإنسان المؤمن.

وحدو اللي بيآمن رح يفهم إنّو النار اللي عم تحكي عنّا هيي قوّتك الإلهيّة اللي حملتا لإلنا وبدّك تجسّدا وتفعّلا بقلوبنا.

هيي نار حبّك اللي حاضرة تا تنوّر قلوبنا وتطهّرنا من ظلمة الخطية، وهيي الدعوة لنحسّ بالتوبة ونجدّد حالنا بحضورك ونتنقّى بروحك القدّوس.

إنت يا ربّي يسوع اللي ما بتريد لا إنقسام ولا تفرقة بين ولادك، لا بل بدك تحلّ السلام والوحدة، بس المشكلة، وبدنا نطهّرنا منّا، هيي بالأنانية اللي فينا.


 /الخوري يوسف بركات/

أضغط هنا... للإنتقال إلى صفحاتنا على سوشيال ميديا

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.