09 Oct
09Oct

لُوحِظ أنّ أحد الجنود في جيش الإسكندر الأكبر كانت تنقصه الشجاعة والإقدام.

فقد كان دائماً في الصفوف الأخيرة وليس في الصفّ الأوّل.

ووصلت أخباره إلى الإسكندر الأكبر أثناء إحتفاله بالإنتصار.


فإستدعاه وقال له :

"ما إسمك ؟".

فأجاب الجنديّ وقال : "إسكندر".


فنظر إليه وقال له :

"أظهر ذلك في الهجوم وفي الحروب، وإلّا غَيِّر إسمك".


هكذا أيضاً مَن يُدعى مسيحيًّا، إمَّا أن يكون كالمسيح أو يُغَيِّر إسمه!



#خبريّة وعبرة
خدّام الربّ ®

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.