06 Feb
06Feb

الرسالة بحسب الطقوس المارونيّة واللاتينيّة والبيزنطيّة الملكيّة





الطقس الماروني


رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل تسالونيقي 12-1:2


يا إخوَتِي، أَمَّا في ما يَخْتَصُّ بِمَجيءِ رَبِّنَا يَسُوعَ المَسِيح، وبِٱجْتِمَاعِنَا لَدَيه، فَنَسْأَلُكُم، أَيُّهَا الإِخْوَة،أَلاَّ تَتَسَرَّعُوا فَتَتَزَعْزَعُوا عَن صَوابِكُم، ولا تَرتَعِبُوا لا مِن نُبُوءَة، ولا مِنْ كَلِمَة، ولا مِن رِسَالةٍ كأَنَّهَا مِنَّا، لَكَأَنَّ يَومَ الرَّبِّ قَد حَضَر.فلا يَخدَعَنَّكُم أَحدٌ بِوَجْهٍ منَ الوُجُوه، لأَنَّ ذلِكَ اليَوْمَ لا يَأْتي إِذَا لَمْ يَأْتِ الجُحُودُ أَوَّلاً، وَيَظْهَرْ إِنْسَانُ ٱلإِثْم، إِبنُ الهَلاك،أَلمُتَمَرِّدُ المُتَشَامِخُ على كُلِّ مَنْ يُدْعى إِلهًا أَو مَعْبُودًا، حتَّى إِنَّهُ يَجلِسُ في قُدْسِ هَيكلِ الله، مُظْهِرًا نَفْسَهُ إِنَّهُ الله.أَلا تَتَذَكَّرُونَ أَنِّي، لَمَّا كُنتُ عِنْدَكُم، كُنتُ أَقُولُ لَكُم هذَا؟والآنَ فأَنْتُم تَعْلَمُونَ مَا يَعُوقُهُ، إِلى أَنْ يَظْهَرَ في وَقتِهِ.إِنَّ سِرَّ الإِثْمِ قَد بَدَأَ يَعْمَلُ في الخَفَاء، إِلى أَن يُرْفَعَ مِنَ الوَسَط ذلِكَ الَّذي يَعُوقُ الآنَ ظُهُورَهُ.وعِندَئِذٍ يَظْهَرُ الأَثِيم، فَيُزِيلُهُ الرَّبُّ يَسُوعُ بِنَفخَةِ فَمِه، ويُبْطِلُهُ بِشُرُوقِ مَجيئِهِ.ويَكُونُ مَجِيءُ الأَثِيم، بعَمَلِ الشَّيْطَان، مَصْحُوبًا بِكُلِّ قُوَّة، وبآيَاتٍ ومُعجِزاتٍ كاذِبَة،وبِكُلِّ خِدَعِ البَاطِلِ للَّذِينَ يَهْلِكُون، لأَنَّهُم لَمْ يَقْبَلُوا مَحَبَّةَ الحَقِّ فَيَخْلُصُوا.ولِذلِكَ يُرْسِلُ اللهُ إِلَيْهِم عَمَلَ ضَلالٍ لِيُصَدِّقُوا الكَذِب،حتَّى يُدَانَ جَمِيعُ الَّذينَ مَا آمَنُوا بِالحَقّ، بَلِ ٱرْتَضَوا بِالبَاطِل.





الطقس اللاتيني


سفر الملوك الأوّل 10-1:10


في تِلكَ ٱلأَيّام، سَمِعَت مَلِكَةُ سَبَأَ بِخَبَرِ سُلَيمانَ وَٱسمِ ٱلرَّبّ، فَقَدِمَت لِتَختَبِرَهُ بِأَحاجي.فَدَخَلَت أورَشَليمَ في مَوكِبٍ عَظيمٍ جِدًّا، وَمَعَها جِمالٍ موقَرَةً أَطيابًا وَذَهَبًا كَثيرًا جِدًّا وَحِجارَةً كَريمَة. وَأَتَت سُلَيمانَ وَكَلَّمَتهُ بِجَميعِ ما كانَ في خاطِرِها.فَفَسَّرَ لَها سُلَيمانُ جَميعَ كَلامِها، وَلَم يَخفَ عَلى ٱلمَلِكِ شَيءٌ لَم يُفَسِّرهُ لَها.وَرَأَت مَلِكَةُ سَبَأَ كُلَّ حِكمَةِ سُلَيمانَ وَٱلبَيتَ ٱلَّذي بَناه،وَطَعامَ مَوائِدِهِ، وَمَسكِنَ عَبيدِهِ، وَقِيامَ خُدّامِهِ وَلِباسَهُم، وَسُقاتَهُ وَمُحرَقاتِهِ ٱلَّتي كانَ يُصعِدُها في بَيتِ ٱلرَّبّ، فَلَم يَبقَ فيها روحٌ بَعد.وَقالَت لِلمَلِك: «حَقًّا كانَ ٱلكَلامُ ٱلَّذي بَلَغَني في أَرضي عَن أَقوالِكَ وَعَن حِكمَتِكَ.وَلَم أُصَدِّق ما قيلَ لي، حَتّى قَدِمتُ وَعايَنتُ بِعَينَيّ، فَإِذا إِنّي لَم أُخبَر بِٱلنِّصف. فَقَد زِدتُ حِكمَةً وَصَلاحًا عَلى ٱلخَبَرِ ٱلَّذي سَمِعتُهُ.طوبى لِرِجالِكَ، طوبى لِعَبيدِكَ هَؤلاءِ ٱلقائِمينَ دائِمًا بَينَ يَدَيكَ يَسمَعونَ حِكمَتَكَ!تَبارَكَ ٱلرَّبُّ إِلَهُكَ ٱلَّذي رَضِيَ مِنكَ، وَأَقامَكَ مَلِكًا لِتُجرِيَ ٱلحُكمَ وَٱلعَدل!»وَأَعطَتِ ٱلمَلِكَ مِئَةً وَعِشرينَ قِنطارَ ذَهَبٍ وَحِجارَةً كَريمَة. وَلَم يَرِد بَعدُ في ٱلكَثرَةِ مِثلُ ذَلِكَ ٱلطّيبِ ٱلَّذي وَهَبَتهُ مَلِكَةُ سَبَأَ لِلمَلِكِ سُلَيمان.





الطقس البيزنطي الملكيّ


رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومة 9-6:14


يا إِخوَة، مَن يَهتَمُّ بِٱليَومِ، فَلِلرَّبِّ يَهتَمّ. وَمَن لا يَهتَمُّ بِٱليَومِ، فَلِلرَّبِّ لا يَهتَمّ. وَمَن يَأكُلُ، فَلِلرَّبِّ يَأكُلُ، لِأَنَّهُ يَشكُرُ ٱلله. وَمَن لا يَأكُلُ، فَلِلرَّبِّ لا يَأكُلُ وَيَشكُرُ ٱللهَ،إِذ لَيسَ أَحَدٌ مِنّا يَحيا لِنَفسِهِ، وَلا أَحَدٌ يَموتُ لِنَفسِهِ.وَلَكِن إِن حَيِينا فَلِلرَّبِّ نَحيا، وَإِن مُتنا فَلِلرَّبِّ نَموت. فَإِن حَيِينا إِذَن أَو مُتنا فَلِلرَّبِّ نَحنُ،لِأَنَّهُ لِهَذا ماتَ ٱلمَسيحُ وَقامَ وَعادَ حَيًّا، لِيَسودَ ٱلأَمواتَ وَٱلأَحياء.










الإنجيل بحسب الطقوس المارونيّة واللاتينيّة والبيزنطيّة الملكيّة





الطقس الماروني


إنجيل القدّيس لوقا 21-13:12


قَالَ وَاحِدٌ مِنَ الجَمْع لِيَسُوع: «يَا مُعَلِّم، قُلْ لأَخِي أَنْ يُقَاسِمَنِي المِيرَاث».فَقَالَ لهُ: «يا رَجُل، مَنْ أَقَامَنِي عَلَيْكُمَا قَاضِيًا وَمُقَسِّمًا؟».ثُمَّ قَالَ لَهُم: «إِحْذَرُوا، وَتَحَفَّظُوا مِنْ كُلِّ طَمَع، لأَنَّهُ مَهْمَا كَثُرَ غِنَى الإِنْسَان، فَحَياتُهُ لَيْسَتْ مِنْ مُقْتَنَياتِهِ».وَقَالَ لَهُم هذَا المَثَل: «رَجُلٌ غَنِيٌّ أَغَلَّتْ لهُ أَرْضُهُ.فَرَاحَ يُفَكِّرُ في نَفْسِهِ قَائِلاً: مَاذَا أَفْعَل، وَلَيْسَ لَدَيَّ مَا أَخْزُنُ فِيهِ غَلاَّتِي؟ثُمَّ قَال: سَأَفْعَلُ هذَا: أَهْدِمُ أَهْرَائِي، وَأَبْنِي أَكْبَرَ مِنْها، وَأَخْزُنُ فِيهَا كُلَّ حِنْطَتِي وَخَيْراتِي،وَأَقُولُ لِنَفْسِي: يا نَفْسِي، لَكِ خَيْرَاتٌ كَثِيرَةٌ مُدَّخَرَةٌ لِسِنينَ كَثِيرَة، فٱسْتَريِحي، وَكُلِي، وٱشْرَبِي، وَتَنَعَّمِي!فَقَالَ لَهُ الله: يا جَاهِل، في هذِهِ اللَّيْلَةِ تُطْلَبُ مِنْكَ نَفْسُكَ. وَمَا أَعْدَدْتَهُ لِمَنْ يَكُون؟هكذَا هِيَ حَالُ مَنْ يَدَّخِرُ لِنَفْسِهِ، وَلا يَغْتَنِي لله».





الطقس اللاتيني


إنجيل القدّيس مرقس 23-14:7


في ذَلِكَ ٱلزَّمان، دَعا يَسوعُ ٱلجَمعَ ثانِيَةً، وَقالَ لَهُم: «ٱصغوا إِلَيَّ كُلُّكُم وَٱفهَموا:ما مِن شَيءٍ خارِجٍ عَنِ ٱلإِنسانِ إِذا دَخَلَ ٱلإِنسانَ يُنَجِّسُهُ. وَلَكِن ما يَخرُجُ مِنَ ٱلإِنسان، هُوَ ٱلَّذي يُنَجِّسُ ٱلإِنسان».[...]وَلَمّا دَخَلَ ٱلبَيتَ مُبتَعِدًا عَنِ ٱلجَمع، سَأَلَهُ تَلاميذُهُ عَنِ ٱلمَثَل.فَقالَ لَهُم: «أَهَكَذا أَنتُم أَيضًا لا فَهمَ لَكُم؟ أَلا تُدرِكونَ أَنَّ ما يَدخُلُ ٱلإِنسانَ مِنَ ٱلخارِجِ لا يُنَجِّسُهُ؟لِأَنَّهُ لا يَدخُلُ إِلى ٱلقَلب، بَل إِلى ٱلجَوف، ثُمَّ يَذهَبُ في ٱلخَلاء». وَفي قَولِهِ ذَلِك، جَعَلَ ٱلأَطعِمَةَ كُلَّها طاهِرَة.وَقال: «ما يَخرُجُ مِنَ ٱلإِنسانِ هُوَ ٱلَّذي يُنَجِّسُ ٱلإِنسان.لِأَنَّهُ مِن باطِنِ ٱلنّاس، مِن قُلوبِهِم، تَنبَعِثُ ٱلمَقاصِدُ ٱلسَّيِّئة، وَٱلفُحشُ وَٱلسَّرِقَةُ وَٱلقَتل،وَٱلزِّنى وَٱلطَّمَعُ وَٱلخُبثُ وَٱلغِشُّ وَٱلفُجورُ وَٱلحَسَدُ وَٱلشَّتمُ وَٱلكِبرِياءُ وَٱلغَباوَة.جَميعُ هَذِه ٱلمُنكَراتِ تَخرُجُ مِن باطِنِ ٱلإِنسانِ فتُنَجِّسُهُ».





الطقس البيزنطي الملكيّ


إنجيل القدّيس متّى 75-57:26


في ذَلِكَ ٱلزَّمان، إِذ أَمسَكَ ٱلجُندُ يَسوعَ، قادوهُ إِلى قَيافا رَئيسِ ٱلكَهَنَةِ، حَيثُ ٱجتَمَعَ ٱلكَتَبَةُ وَٱلشُّيوخ.وَكانَ بُطرُسُ يَتبَعُهُ مِن بَعيدٍ إِلى دارِ رَئيسِ ٱلكَهَنَةِ، وَدَخَلَ وَجَلَسَ مَعَ ٱلخُدّامِ لِيَنظُرَ ٱلعاقِبَة.وَكانَ رُؤَساءُ ٱلكَهَنَةِ وَٱلشُّيوخُ وَٱلمَحفِلُ كُلُّهُ يَطلُبونَ عَلى يَسوعَ شهادَةَ زورٍ لِيُميتوهُ،فَلَم يَجِدوا. مَعَ أَنَّهُ تَقَدَّمَ شُهودُ زورٍ كَثيرون. أخيرًا تَقَدَّمَ شاهِدا زورٍوَقالا: «إِنَّ هَذا قَد قال: إِنّي أَقدِرُ أَن أَنقُضَ هَيكَلَ ٱللهِ وَأَبنِيَهُ في ثَلاثَةِ أَيّام».فَقامَ رَئيسُ ٱلكَهَنَةِ وَقالَ لَهُ: «أَما تُجيبُ بِشَيء؟ ماذا يَشهَدُ بِهِ هَذانِ عَلَيك؟»وَأَمّا يَسوعُ فَكانَ صامِتًا. فَأَجابَ رَئيسُ ٱلكَهَنَةِ وَقالَ لَهُ: «أَستَحلِفُكَ بِٱللهِ ٱلحَيِّ أَن تَقولَ لَنا: هَل أَنتَ ٱلمَسيحُ ٱبنُ ٱلله؟»قالَ لَهُ يَسوع: «أَنتَ قُلت! وَأَيضًا أَقولُ لَكُم: إِنَّكُم مِنَ ٱلآنَ تَرَونَ ٱبنَ ٱلإِنسانِ جالِسًا عَن يَمينِ ٱلقُدرَةِ وَآتِيًا عَلى سَحابِ ٱلسَّماء».حينَئِذٍ شَقَّ رَئيسُ ٱلكَهَنَةِ ثِيابَهُ قائِلاً: «لَقَد جَدَّف! فَما حاجَتُنا بَعدُ إِلى شُهود؟ ها إِنَّكُم قَد سَمِعتُمُ ٱلآنَ تَجديفَهُ!فَماذا تَرَون؟» فَأَجابوا وَقالوا: «إِنَّهُ مُستَوجِبُ ٱلمَوت».حينَئِذٍ بَصَقوا في وَجهِهِ وَلَكَموهُ، وَآخَرونَ لَطَموهُقائِلين: «تَنَبَّأ لَنا أَيُّها ٱلمَسيحُ، مَنِ ٱلَّذي ضَرَبَكَ؟».أَمّا بُطرُسُ فَكانَ جالِسًا في ٱلدّارِ خارِجًا، فَدَنَت إِلَيهِ جارِيَةٌ وَقالَت لَهُ: «أَنتَ أَيضًا كُنتَ مَعَ يَسوعَ ٱلجَليليّ!»فَأَنكَرَ قُدّامَ ٱلجَميعِ قائِلاً: «لَستُ أَدري ما تَقولين!»ثُمَّ خَرَجَ إِلى ٱلبابِ، فَرَأَتهُ جارِيَةٌ أُخرى وَقالَت لِلَّذينَ هُناك: «هَذا أَيضًا كانَ مَعَ يَسوعَ ٱلنّاصِرِيّ!»فَأَنكَرَ ثانِيَةً بِقَسَمٍ أَن: «لَستُ أَعرِفُ ٱلرَّجُل!»وَبَعدَ قَليلٍ دَنا ٱلحاضِرونَ وَقالوا لِبُطرُس: «في ٱلحَقيقَةِ أَنتَ أَيضًا مِنهُم. فَإِنَّ لَهجَتَكَ تَدُلُّ عَلَيك!»حينَئِذٍ جَعَلَ يَلعَنُ وَيَحلِف: «إِنّي لا أَعرِفُ ٱلرَّجُل!» وَلِلوَقتِ صاحَ ٱلدّيك.فَذَكَرَ بُطرُسُ كَلامَ يَسوعَ ٱلَّذي قالَ لَهُ: «إِنَّكَ قَبلَ أَن يَصيحَ ٱلدّيكُ، تُنكِرُني ثَلاثَ مَرّات». فَخَرَجَ إِلى خارِجٍ وَبكى بُكاءً مُرًّا.



خدّام الربّ ®

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.