29 May
29May

بهالأحد الفارح والأخير من زمن القيامة، منرفعلك يا ربّ، قلوبنا تا تملّيها من رحمتك وحنانك، ومن حبّك اللي فيه عم بتعطينا الحياة بملآ.

وصية جديدة، وأجمل الوصايا عطيتا لتلاميذك يا ربّ وبتعطينا ياها، إننا نحب بعصنا البعض، ونعيش بحسب تعاليمك ووصاياك.

وشو في أجمل وأقوى من وصيّة المحبّة تا تعطينا ياها ونتشبّه فيك إنت اللي حبّيتنا لدرجة إننا ننتقل من عالمنا المظلم المغلّف بالخطيّة والحقد والكراهية، لعالمك المليان تسامح وفرح ومحبّة.

ونحنا يا ربّ، تلاميذك وأحباب قلبك، عم نسعى إننا نحبّك بكل محطات حياتنا :

بدنا وعم نسعى إننا نحبّك بأقرب الناس لإلنا، وبدنا نشوفك ونحبّك بأبعد الأشخاص عنّا تا نقدر نعيش الفرح والسلام ونكون عم نحسّ فيك ونتلمّس حضورك بكل عمل منعملو.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.