11 Jun
11Jun

إيّام بتجي وإيّام بتروح، وبيبقى نورك الوحيد اللي بيضوي عتمات ليالينا يا ربّ، وبيفرّح قلوبنا اللي دايماً بتتغذّى من كلامك يا إلهنا الحبيب.

كلامك نور وحق وحياة يا ربّي يسوع، نور لأنّك إنت النور ومنّ نورك شرقت شمس الخليقة وضوّى النور عا هالعالم المظلم والفارغ.

كلامك حق يا ربّي يسوع لأنّك إنت الحقيقة بذاتا اللي تجلّت عا أرضنا إنسان كامل وإله كامل، إنت اللي دايماً كلامك مبني ومأسّس عا الحقّ اللي علّمتنا إنّو نحملو لكلّ إنسان منلتقي فيه.

كلامك حياة يا ربّي يسوع، ومين غيرك اللي بيعطي الحياة بملآا؟ إنت الحياة اللي ما بتشيخ ولا بتموت.

يا ربّ الأرباب، إنت اللي وعدتنا بالحياة الأبديّة اللي ما فيها لا تعب ولا حزن، لا بل فرح وسلام وراحة، معك رح نبقى، وصوبك منرفع قلوبنا تا تملّيها من نورك اللي ما بينطفي.

/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.