16 Sep
16Sep

مع كل المخلوقات اللي خلقتا بكلمة منّك، منرفعلك كل التسبيح والمجد والإكرام يا إله السما والأرض.

قدّيشو الإنسان ضعيف يا ربّ تا يضلّ ينكر وجودك بحياتو، متل ما نكر الكتبة والفريسيّين تعليمك ووجودك كإبن الله بيناتن.

يا ربّنا يسوع الحبيب، قدّام الأنانيّة وحبّ السلطة، بيصير الإنسان مستعدّ، ولو بطريقة غير مباشرة إنّو يستبعدك عن أولويّات حياتو.

ومع كل رفضو لحضورك بحياتو، بتبقى يا يسوع حاضر مع الإنسان، وعم تعلنلو إنّك إنت الإله الوحيد اللي بيقدر يعطيه الفرح والطمأنينة.

يا ربّي يسوع، ما بدنا نكون أنانيّين بلقاءاتنا وتصير الخطيّة تنغل فينا، وانّما بدنا ياك وحدك ملك علينا ومنعلنك إلهنا ومخلّصنا بحياتنا وبمماتنا.

/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.