أصدقاء يسوع


31 Aug
31Aug
إعلان خاص

"الصديق الأمين دواء الحياة والذين يتّقون الرب يجدونه"
(سفر يشوع بن سيراخ ٦: ١٦)


نحنا اليوم بأشدّ الحاجة لوجود صديق حدنا...
الصديق الحقيقي، بيقلنا الكتاب المقدّس عَنّو انّو دوا!

إذا عندك صديق واحد حقيقي بيحبّك متل حالو و زيادة و بيفهم عليك من نظرة، بتتّفقو عا كتير إشيا و بتتحاورو عاللي بتختلفو عليه و عا طول بتلاقو مساحة مشتركة، حافظ عليه!

كيف بتحافظ عا صديقك؟

حِبّو متل ما هوّي، أعطيه الإهتمام و الوقت، اسمعلو، تشارك معو كل شي، أوقف حدّو بأوقاتو الصعبة، فرجيه قدّيش قيمتو عندك و كيف هوّي مميّز بحياتك و ليش مَنّو متل الكل، بالمختصر كون إِلو الصديق اللي بتتمنّاه لحالك...

هيدا الشي اللي عملو يسوع معنا و عامَلنا متل اصدقاء لإلو حبنا، سمعنا، نزل لعِنّا و مات كرمالنا!

شو بعد ينقال عن هالصديق الأبدي!

يا رب أحفظ الأصدقاء لبعضن و كون صديق كل إنسان!



المصدر : صفحة Jesus My Lord

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.