صوت صارخ في البريّة


24 Jun
24Jun
إعلان خاص

اليوم 24 حزيران بيصادف تذكار ميلاد يوحنّا المعمدان.

هالقدّيس الكبير اللي كان رمز للقوّة و الجديّة.

كان كتير صارم و ما يقبل الغلط هوّي اللي قال عنّو النبي أشعيا "صوتُ صارخٍ في البريَّة"، هوّي اللي إجا بأعجوبة من أم عاقر، هوّي اللي مهّد لمجيء يسوع و هوّي اللي عمّد الناس و بشّرن بالرب...

هوّي اللي عمّد يسوع عا نهر الأردن و يومها حلّ الروح القدس عا يسوع و وَإذَا صَوْتٌ مِنَ السَّمَاوَاتِ يَقُولُ: "أَنْتَ ابْنِي الْحَبِيبُ، بِكَ سُرِرْتُ"!

من وقت ما كانو يسوع و يوحنّا ببطن أمّهاتن علاقتن مميّزة!

قدّيش ميلاد و وجود يوحنّا المعمدان مع يسوع كانو نقطة تحوّل، بدونو كتير إشيا كانت تغيّرت...

يا رب عطينا قوّة و جرأة يوحنّا عا مواجهة الغلط و متلو ما نقبل فيه ابدا!
عطينا من قوّة إيمانو و تبشيرو بالرب بدون خوف!

يا رب بتذكار ميلاد يوحنّا المعمدان منصلّيلك و منطلب شفاعتو. آمــــــــــــين!



المصدر : صفحة Jesus My Lord

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.