الثعلب والغراب


15 Jun
15Jun
إعلان خاص

مين مِنّا هوّي و زغير مش سامع أو دارس قصّة الثعلب اللي ضحك عالغراب و صار يقلّو صوتك كتير حلو غنّيلنا شي و الغراب صدّقو بس فتح تِمّو يغنّي وقعت الجبنة مِنّو و أخدها الثعلب!

هالقصّة بتعلّمنا دروس كتيرة لحياتنا.
مثلا ما نِنغَشّ بالحكي الحلو و ما نصدّق شو ما كان و الأهمّ إنّو نوثق بحالنا و ما نعوز نبرهن لحدا شي و ما يهمنا رأي الناس فينا طول ما عايشين بخوف الله و رضاه.

"لا اعتدّ برأي الناس، ما أشدّ تقلّبه".

هودي كلمات القدّيسة تريزيا الطفل يسوع اللي فهمت كتير منيح عا ربنا شو بدّو...

ما تخلّو حدا يتصرّف معكن متل هالثعلب، و ما تنطروه يعمل شي تا ياخدلكن جبنتكن بالعكس تقاسموها معو بكل إرادتكن لو هيك صار شو كانت القصّة بتكون بعد احلى!

أحِبّوا أعداءكم... والله يرافقكن...



المصدر : صفحة Jesus My Lord

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.