حِبّو حالكن !


01 Oct
01Oct
إعلان خاص

بيقولو الإشيا بِتْضاين وقت أطول كل ما اهتمّينا فيها أكتر ...

من نحنا و زغار أهلنا بيوَصّونا ننتبه عا غراضنا و ما نضيّعن و ما ننزعن.

هيدا إذا عم نحكي عن الغراض طيّب و نحنا؟ إذا ما اهتمّينا بحالنا منكون عم ننئذي بلا ما نقصد و انتبهو هيدي مش أنانيّة، ربنا قلنا إنّو أجسادنا هياكل للروح القدس و نحنا ملزمين نحافظ عا هالهيكل و نفسيّتنا كمان قطعة من هالـ puzzle، إذا نفسيّتنا تعبانة متل كأنّو بتخلص "بطاريّتنا" أسرع...

إذا كنتو بمطرح عم يزعجكن، فِلّوا!
إذا في ظروف عم تشدّ فيكن نزول ما تستسلمو، شدّو بعكسها.

روحنا و جسدنا أمانة موقّتة معنا، و كلنا إذا شخص سلّمنا أمانة منحطها بعيوننا و ما منغفى عا مخدّيتنا حتّى نردها لأصحابها متل ما إستلمناها و أحسن و نفس الشي بيتطبّق علينا، نحنا بحد ذاتنا أمانة عهالأرض...

إهتمّوا بحالكن و حِبّو حالكن حتّى تقدرو تقبلو و تحبّو غيركن... والله يبارككن...



المصدر : صفحة Jesus My Lord

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.