قائد السفينة


28 May
28May
إعلان خاص

الله معكن... 

بيخبّروا عن رجّال مولع بالبحر وبالمغمرات البحريّة، إشترى سفينة شراعيّة ووظّف عندو قبطان وبحّارة من الأشطر ومن أصحاب الخبرة العالية بعالم البحر، وصار يسافر من بلد لبلد ومن جزيرة لجزيرة يتحدّى كلّ العواصف والأخطار؛ بيوم من الإيّام وبعد رحلة طويلة بتسألو مرتو :
«يا رجّال ما بتخاف من البحر ومن العواصف والتيارات ويمكن المسارات المجهولة؟».

جاوبها بكلّ بساطة :

"مرات كتيرة بتعترضنا العواصف، للحظات بحس إنّي تايه مش عم أعرف وين الطّريق، بس ولا مرّة خفت لأنّي بعرف قبطان السفينة".




الزّوّادة بتقلّي وبتقلّك :

حياتي وحياتك هنّي أشبه بسفينة عم تعبر بحر الحياة بتعترضها تجارب وعواصف كتيرة.

نيالنا إذا ما خفنا لأنّو الرّب هوّي القبطان يلّي عم بيقود سفينتنا وأكيد رح بوصّلها لبرّ الأمان، والله معكن....



المصدر : صوت المحبّة

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.