وكُلُّ مَا يُطلَبُ مِنَ الوُكَلاءِ هوَ أَنْ يَكُونَ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْهُم أَمِينًا


17 Jul
17Jul
إعلان خاص

قد أحببتني فخلقتني فوكلتني على الارض وعلى الخلائق والكون كله، لمجد اسمك!


قبل ولادة ابني البكر بقينا تسعة شهور نحضر لمجيئه بكل حرص وبفائق المحبة والفرح !

انتقينا له أجمل الثياب والملابس الداخلية الاغلى ثمنا"،اشترينا كل لوازم الرضاعة والعناية بنظافته وصحته، اخترنا بعناية فائقة أثاث غرفته بعد ان طلينا جدرانها بالالوان وزيناها بالستائر والاضاءة المناسبة،قضينا ساعات وساعات وليال طوال نفكر بالاسم الذي سوف نسميه به وبالمخططات والمشاريع التي سوف نحضرها لهكانت فرحتنا تفوق كل وصف !هكذا أحبنا الله الاب فخلق كل شيء من أجلنا كي نكون سعداء،أفلا نكون وكلاء أمناء على خلائقه؟؟

قد أعددت لي كوكبا" غنيا" فيه أراض ومحيطات شاسعة تدب فيها الاسماك والزحافات والطيور وسائر الحيوانات الاليفة والبريةقد أوكلتني أن أحفظ خليقتك التي حضرتها لي وان أحب أخوتي وأن أكرز بكلمتكفاجعلني يا رب بنعمتك ابنا" أمينا" لوكالتك !


/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.