مَنْ يَخْدُمْنِي فَلْيَتْبَعْنِي. وحَيْثُ أَكُونُ أَنَا، فَهُنَاكَ يَكُونُ أَيْضًا خَادِمِي


18 May
18May
إعلان خاص

ويقول أيضاً :

"إِنْ أَرَادَ أَحَدٌ أَنْ يَأْتِيَ وَرَائِي فَلْيُنْكِرْ نَفْسَهُ وَيَحْمِلْ صَلِيبَهُ وَيَتْبَعْنِي"
(مت ١٦: ٢٤)


"وَمَنْ لاَ يَأْخُذُ صَلِيبَهُ وَيَتْبَعُني فَلاَ يَسْتَحِقُّنِي"!
(مت ١٠: ٣٨)



- لأنّ حمل الصليب يعني الخدمة الباذلة في وسط العالم على مثال المسيح الذي قال :

«إِذَا أَرَادَ أَحَدٌ أَنْ يَكُونَ أَوَّلاً فَيَكُونُ آخِرَ الْكُلِّ وَخَادِمًا لِلْكُلِّ».
(مر ٩: ٣٥)



-هي خدمة الحملان بين الذئاب (لو١٠/ ٣)

-يكون فيها الاتكال الكامل على الرب لا يحمل فيها الخادم "لا كيسا ولا مزودا ولا أحذية" (لو١٠/ ٤)


-هدفها إعداد النفوس لملكوت الله والتوبة القلبية والرجوع الى الله الآب كما رجع الابن الشاطر الى بيت أبيه بعد تغرب وانفصال!


وأنت ؟ هل تود أن تكون خادماً للمسيح؟؟

هل تخدم المسيح من كل قلبك أم تفضل الحياة السهلة المرفهة بحسب روح العالم؟؟
أين هو كنزك؟؟

حيث يكون كنزك يكون قلبك !

إحمل صليبك بفرح !


/جيزل فرح طربيه/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.