كَانَ رَجُلٌ ٱسْمُهُ سِيمُون، يُمَارِسُ ٱلسِّحْر


16 Jun
16Jun
إعلان خاص

منذ القدم حاول الإنسان السيطرة على قوى الطبيعة وعلى أقدار الناس ليكون إلهاً مثل الله وبمعزل عنه!


في السنوات الأخيرة أعادت البدع الحديثة إحياء ممارسات وثنية قديمة:

إزدهرت الأبراج الفلكيّة وظاهرة المنجّمين والعرّافين وقارئي الكف والبلورة والرقص pendulum، كذلك أعيد إحياء طقوس السحرة الشامان chaman من خلال علاجات الطاقة الكونية و الأشكال الهرمية والرايكي والبرانيك هيلينغومن خلال المعالجين الروحانيين،كما عادت جماعة الويكا wicca وروج للسحر حتى بين الاولاد من خلال أفلام هاري بوتر Harry Potter وغيره...هذه الممارسات المنحرفة تلاقي رواجاً منقطع النظير في الولايات المتحدة، ما جعل مجلة التايمز تصدر عدداً خاصاً بعنوان "عودة الشيطان" !


قد سبيت قلبي وسحرتني أيّها المسيح...
قد حوّلتني وأحييتني بعشقك الإلهيّ..
قد رفعتني فقدستني فوهبتني ذاتك كي أصير شريكاً بملكوتك الأبدي !

يا فرحي !


/جيزل فرح طربيه/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.