25 Mar
25Mar

أصبح هذا الوعد لنا نحن أبناء الله الذين آمنا بابن الله ربّنا وإلهنا يسوع المسيح!

لذلك إفرحي يا والدة الإله أيّتها الممتلئة نعمة
لأنّكِ ولدتِ لنا القديم الأيام الذي تكلّم عن ملكه الرسول الإلهيّ :

"وَأَمَّا عَنْ الابْنِ:«كُرْسِيُّكَ يَا أَللهُ إِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. قَضِيبُ اسْتِقَامَةٍ قَضِيبُ مُلْكِكَ."
(عب ١: ٨)

لذلك إفرحي يا والدة الإله
لأنّكِ وجدتِ نعمة عند الله
قلت "نعم" فنلنا بك كل النعم!

لذلك إفرحي يا والدة الإله يا حواء الجديدة التي ولدت المخلص.

"هُوَ يَسْحَقُ رَأْسَ الحية، وَأَنْتِ تَسْحَقِينَ عَقِبَهُ».
(تك ٣: ١٥)

لذلك إفرحي يا والدة الإله التي ولدت لنا عمّانوئيل الإله الحيّ القائم والممجّد الذي ولج الموت وحطّم أبوابه الدهريّة!

لذلك نحن أيضاً نفرح معكِ يا والدة الإله..

" لأَنَّهُ ولَدُ لَنَا وَلَدٌ وَأعْطَى لنا ابْن،صارت الرِّيَاسَةُ عَلَى كَتِفِهِ، وَ اسْمُهُ عَجِيبًا، مُشِيرًا، إِلهًا قَدِيرًا، أَبًا أَبَدِيًّا، رَئِيسَ السَّلاَمِ."
(إش ٩: ٦)

يا فرحنا!


/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.