21 Jan
21Jan

كُن مستعداً ولا تؤجّل توبتك، لأنك لا تعلم متى تكون نهاية العالم أو نهاية زمنك!

كُن مستعداً بكل كيانك: ليكن عقلك مشغولاً بكلمته وفكرك مطعّماً بفكره ، ليكن قلبك متيّماً بحبّه ومشاعرك في شوق إليه...

لتكن إرادتك بين يديه ومشيئتك مشيئته، لتكن أهواؤك مضبوطة وشهواتك مصلوبة، لتكن أحقاؤك مشدودة وذهنك في يقظة دائمة في تأهّب لخدمة أخوة المسيح، والروح منسحق في خشوع بغزير من الدموعفي هذيذ صلاة إسم يسوع!

"إستيقظ أيّها النائم ليضئ لك المسيح"
لا تلقي صليبك جانباً بل إحمله بتسليم و فرح وترنّم بالتهليل والتسبيح !


/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.