«إِنْ كَانَ مِنَ ٱللهِ فَلَنْ تَقْدِرُوا أَنْ تَنْقُضُوه، لِئَلاَّ تَجِدُوا أَنفُسَكُم في حَرْبٍ مَعَ ٱلله!»


07 Jun
07Jun
إعلان خاص

لا بأس إذا كانت حربك مع بعض الأشرار ولكن ويل لك إن كانت حربك مع الله !!

إعتقد شاول الفريسي- الرسول بولس فيما بعد أن المسيحيين هم أتباع بدعة جديدةفحاربهم بشراسة ولاحقهم من فلسطين إلى بلاد الشام.

"وَفِي ذَهَابِهِ حَدَثَ أَنَّهُ اقْتَرَبَ إِلَى دِمَشْقَ فَبَغْتَةً أَبْرَقَ حَوْلَهُ نُورٌ مِنَ السَّمَاءِ، فَسَقَطَ عَلَى الأَرْضِ وَسَمِعَ صَوْتًا قَائِلاً لَهُ:«شَاوُلُ، شَاوُلُ! لِمَاذَا تَضْطَهِدُنِي؟»
(أع ٩: ٣، ٤)


لم يقل له الرب لماذا تضطهد هؤلاء المسيحيين؟؟ أو حتى لم يقل له لماذا تضطهد كنيستي؟؟
لكنه قال له لماذا تضطهدني ... أنا؟؟
لأنّ كل ألم يصيبك وكل وجع يلمّ بك.. كل دمعة تذرفها وكل صرخة تصرخها هي ألم ووجع يسوع المتألّم فيك.

لأنه الحبيب الساكن بين ضلوعك والأقرب إلى قلبك من الوريد !!


أنا فيك وبك أتعزى لأنك يا إلهي الرحوم لا تهملني ولا تتركني أبداً في الضيقات والكلوم !

يا فرحي!

/جيزل فرح طربيه/

Social media khoddam El rab
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.