12 Dec
12Dec
إعلان خاص

تبقى بشارة ولادة المخلص وحدها البشارة المفرحة المبهجة القلوب، في كل زمان ومكان من أجل خلاص العالم!


اليوم نحن المؤمنين، شعب الله المفديين بدم الحمل، نتحضّر بفرح لولادة المسيح، ربنا وإلهنا، ملك الملوك ملك السلام، مخلص نفوسنا !

بالمقابل للعالم ملوكه وحكامه الدهريين يصنعون لهم أصناماً على شاكلتهم كمثل تمثال "الوحش" الذي وضعوه مؤخراً على باب منظمة الأمم المتحدة في نيويورك رمزا للسلام المزيف الذي يبشّرون به!


يذكّرنا هذا التمثال بالوحش المذكور في سفر الرؤيا :

"وَالْوَحْشُ الَّذِي رَأَيْتُهُ كَانَ شِبْهَ نَمِرٍ، وَقَوَائِمُهُ كَقَوَائِمِ دُبٍّ، وَفَمُهُ كَفَمِ أَسَدٍ. وَأَعْطَاهُ التِّنِّينُ قُدْرَتَهُ وَعَرْشَهُ وَسُلْطَانًا عَظِيمًا."
(رؤ ١٣: ٢)


لم يعد عدو الخير يعمل متخفياً وراء الأقنعة أو بحذر شديد كما في الماضي، بل أصبح يعمل مكشوف الوجه وبكل وقاحة مكشّراً عن أنيابه، علناً بإسم الحفاظ على الحريّات والسلام العالمي وعلى منابر المنظمات الدوليّة!


يقول لك الرب:
«لاَ تَخَفْ، أَنَا هُوَ الأَوَّلُ وَالآخِرُ، وَالْحَيُّ. وَكُنْتُ مَيْتًا، وَهَا أَنَا حَيٌّ إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ! آمِينَ. وَلِي مَفَاتِيحُ الْهَاوِيَةِ وَالْمَوْتِ.
(رؤ ١: ١٧، ١٨)

المسيح قام حقاً قام!


/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.