14 Nov
14Nov
إعلان خاص

كذبوا! كذبوا من قالوا إننا أحرار أن نفعل ما نشاء وما هو الانسب لنا وعلى قياسنا!

هكذا نادى كثيرون مثل أليستر كراوليAleister Crowley مؤسس ديانة ثيليما thelema وملهم أنطون لافي مؤسس كنيسة الشيطان!


هكذا نادى تيار الهيبيز في سيتينيات القرن الماضي ومعلمو اليوغا والتأمل التجاوزي ومروجو المهلوسات و المخدرات!


هكذا ينادي مدعو العلمانية والتحرر من كل انتماء ودين، داعمو تيار الانثوية وحرية المرأة في قتل جنينها في الرحم!


هكذا تعمل المنظمات الدولية في تشريع قوانين نسبية باسم حريات الاقليات والطفل والانسان!

هذه هي دكتاتورية النسبية التي تجتزئ الحق المطلق وتشوهه و تفصل الحرية على قياسها بأعلام ملونة بألوان قوس قزح!

يا يسوعي
أنت وحدك حريتي

وحدها وصاياك تحررني تطلقنيكي أترنم وأبتهج في ديارك كل أيام حياتي !

أنت الحق المحرر يا فرحي!



/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.