01 Oct
01Oct
إعلان خاص

هُوَذَا ٱلأَسَدُ ٱلَّذي مِنْ سِبْطِ يَهُوذا، أَصْلُ داوُد، قَدْ ظَفِرَ لِيَفْتَحَ ٱلكِتاَبَ وخُتُومَهُ ٱلسَّبْعَة !

وحده المستحق الربّ يسوع المسيح حمل الله الحامل خطايا العالم، الكلمة المتجسّد، آدم الثاني، ثمر عود الصليب - شجرة الحياة، مبدئ حياتنا ومكمّلها !!

فبالأكل من ثمر شجرة معرفة الخير والشر دخلت الخطيئة إلى العالم، وبالأكل من ثمر شجرة الحياة، جسد ودم المسيح، خلاص العالم !

"الذي كُلُّ شَيْءٍ بِهِ كَانَ، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيْءٌ مِمَّا كَانَ."
(يو ١: ٣)

المسيح إبن الله الفادي المخلص،"الآتي من أدوم بثياب حمر من بصرة.

البهي بملابسه المتعظم بكثرة قوته، المتكلم بالبر العظيم للخلاص" !

هو القائل :

"قَدْ دُسْتُ الْمِعْصَرَةَ وَحْدِي، وَمِنَ الشُّعُوبِ لَمْ يَكُنْ مَعِي أَحَدٌ. فَدُسْتُهُمْ بِغَضَبِي، وَوَطِئْتُهُمْ بِغَيْظِي. فَرُشَّ عَصِيرُهُمْ عَلَى ثِيَابِي، فَلَطَخْتُ كُلَّ مَلاَبِسِي.

(إش ٦٣: ٣)


يسوع ملك اليهود "الله المحبة" المصلوب، القائم من الموت والممجّد !!

هو الذي سبق فعاينه الملك داود قائلاً :

«قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ».
«أَقْسَمَ الرَّبُّ وَلَنْ يَنْدَمَ: «أَنْتَ كَاهِنٌ إِلَى الأَبَدِ عَلَى رُتْبَةِ مَلْكِي صَادَقَ».

(مز ١١٠: ١، ٤)

حقًًا يا فرحي !!



/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.