«طُوبَى لِمَنْ يَأْكُلُ خُبْزًا في مَلَكُوتِ الله!»


19 Aug
19Aug
إعلان خاص

إنه خبز الحياة المعطى للمحبوبين المحبين، للمؤمنين المتكلين، على نعمة الرب الصادق الأمين !

إنّه خبز الفقراء المقهورين، خبز الذين سلبت منهم حقوقهم وباتوا منبوذين محرومين !

إنه خبز اليتامى والأرامل والمهجّرين الذين لم يعد لديهم شيء..
الذين لا سند ولا معين لهم إلّا ربّ العالمين !

إنه خبز الحزانى الفرحين الذين في عينيهم دمعتين:
دمعة فرح ورجاء بخلاص مبينودمعة حزن على الخطيئة والخاطئين !

إنه خبز التوّاقين إلى عدالة الربّ و إلى الحق الإلهيّ..
خبز المناضلين الصامدين في وجه فساد الظالمين !

إنه خبز يشبع ويحيي على مائدة الحب الملكيّ..

خبز الشركة في الحياة الإلهيّة ومحبة الثالوث السرمديّ!

إنّه قوت الأخدار القدسيّة..
قوت لا يبلى ولا يفنى.

إنه القوت الأسمى والأغلى الباقي للحياة الأبديّة !

يا فرحي !


/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.