11 Mar
11Mar

كيف فيه الإنسان يشوف الطبيعة كلّا عم بتسبّحك بجمالاتا، وهوي اللي عا صورتك ما بيشكرك يا ربّ؟

عظيم إنت يا يسوع، ما في حدود لرحمتك وحنانك وشفقتك علينا ومسامحتنا من كل الديون المتراكمة علينا بسبب خطايانا اللي جرحنا وبعدنا عم نجرح، من خلالا، قلبك الحنون.

صعبة كتير يا ربّ المغفرة ليللي بيأذونا ونحنا مش عاملينلن شي، وبالمقابل منكون نحنا عم نجرّح ونأذي غيرنا وبدنا ياهن يسامحونا.

المشكلة دايماً فينا يا ربّ لأنّنا عارفين إنّك غفرتلنا خطايانا الكبيرة وبعدنا عم نقسّي قلوبنا وما عم نعيش سلام الغفران بداخلنا مع الآخرين.

يا ريت نعرف نستفيد من حبّك ورحمتك ونكون رحومين مع الآخرين، ونعرف نعيش فرحك وسلامك بداخلنا تا نقدر نترجمو أفعال محبّة مع غيرنا.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.