30 Jan
30Jan

مع إطلالة نور الصباح بهالأحد الفارح، منرفعلك يا ربّ السما والأرض أجمل التسابيح وأعذب ألحان الشكر على كل النِعَم والعطايا اللي بتفيضا علينا كل يوم.

بدنا نشكرك يا ربّ لأنّك دايماً بتكون عطشان لقلوبنا اللي أوقات كتير بتسكّر الباب بوجّك، ومع هيدا بتضلّ تحبّنا وبتعطينا ذاتك وبتغفرلنا وبتضلك ناطرنا تا نرجع لعندك ونتّحد فيك.

بدنا نشكرك لأنّك ما بتزهأ منّا كل مرة منمرجحك معنا بين التوبة والخطية، ورغم هالشي بتضلّك عم تروينا من ماء الحياة، نحنا اللي العالم الفاني والزايل بيعطّشنا بإغراءاتو.

قديش بدنا نشكرك يا ربّ؟ الكلمات بتعجز عن إنها تعبّر، إنت اللي جعلت من حالك محتاج كرمالنا، وأوّل إحتياجاتك هيي قلوبنا.

وكيف بدنا نكافيك عا حبّك يا يسوع؟ إنت اللي طلبت منّا إننا نبادلك الحبّ، لمّن مننسى ينابيع العالم وبحور الشرّ اللي فيه، ونخبّر الناس كلّن عن عجايبك.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.