24 Jan
24Jan

منرفعلك يا ربّ كل التسبيح والمجد والإكرام ، بصباح هالنهار المبارك، ومنشكرك عا نورك اللي بتشرقو علينا مع كل طلعة ضو.

يا ربّي يسوع، كل واحد وواحدة منّا مميّزين عندك، متل ما ميّزت هالأعمى وشفيتو من بعد ما أكّدتلن لتلاميذك إنو المرض بشكل عام منو نتيجة خطية.

هالأعمى وثق فيك وبحضورك اللي بيعطي الشفا، عمل متل ما طلبت منّو، وحقّقتلّو طلبو، وشفي.

فتحتلو بصيرتو قبل ما تشفيه من عماه، وقدر يشهد لإلك إنّك الإله الشافي.

عظيم إنت يا ربّ بكل أقوالك وأعمالك، إنت اللي بكلمة منّك شفيت هالشخص الأعمى من صغرو، وبعمل إلهي بيّنت إنّك الله بيننا اللي ما بيريد ولادو يتأذّو.

فيك منفتخر يا ربّ، إنت إلهنا الحاضر دايماً حدّنا وناطر تا تشفينا من العمى الروحي اللي عم بيجرّب الشرّير إنّو يخلّي الخطية تتملّك فينا، بس مش رح يقدر لأنّك إلهنا معنا، وبوجودك يا ربّ ما في وجود لآلهة غيرك.


/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.