21 Dec
21Dec
إعلان خاص

الطفل جان مارك ماركو أنطونيو من مواليد زحلة ٢٠١٢ ومقيم مع أهله في زحلة رقم هاتف والدته 03025010 .


أصيب بوعكة صحيّة فأدخلته والدته إلى المستشفى في زحلة حيث وصفت له الأدوية ولكن حالته الصحيّة لم تتحسن فتعرَض لهزّة حيط صغيرة.


فتمّ نقله إلى بيروت وهو في حالة ضياع كاملة كما تخبر والدته.


أُدخل إلى مستشفى الجامعة الأميركية فإهتمّ بطبابته الدكتور غسان دبيبو فتبيّن أنه مصاب بمرض السحايا وحرارته مرتفعة وفقد الوعي لمدة يومين وكان في خطر إذ أنّ الشفاء من مرضه سيكون غير كامل ممّا إضطرّ إلى معاونة الطبيب الدكتور مكرم عبيد للتدخل ومتابعة حالته لكي لا يصاب بإعاقة جسديّة وعقليّة.


وفي اليوم الثاني بعد الظهر إستيقظ جان مارك من غيبوبته فقال لوالدته لماذا أيقظتموني فقد كان عندي بقربي مار شربل والعذرا ويسوع فسألته والدته ماذا قالوا لك ؟

فأجابها مار شربل وضع يده على راسي وكذلك العذراء مريم ويسوع واقف مبتسماً فمار شربل يرتدي اللباس الأسود والعذراء على رأسها أبيض وعلى كتفيها أبيض وثوبها أزرق ويسوع يرتدي لباساً أبيض.


فوقت مرضه إبتدأ الأهل بالصلاة لمار شربل طالبين منه أن يشفع بالطفل جان مارك أمام الرب يسوع ويشفيه من مرضه وكذلك طلبوا شفاعة العذراء مريم.


وفي اليوم التالي كان نائماً بعد الظهر وإستيقظ فإبتدأ يخبرنا بأنه رأى مار شربل في نومه وهو يدهنه بالزيت وقال له :

"خود شراب نتفة زيت باعتلك هني يسوع ".

وفي اليوم التالي أُخضع جان مارك للفحوصات فتبين بنتيجتها انه شفي من الالتهاب في الرأس ولكن عليه أن يتابع العلاج في الجامعة الأميركية لمدة عشرين يوماً عندها نقله أهله إلى مستشفى سيدة المعونات الجامعي في جبيل حيث إهتمّ بعلاجه الدكتورة روان داغر وبعد الإنتهاء من العلاج جاء به الأهل لزيارة مار شربل وشكره على شفاعته وسجّلوا الأعجوبة مرفقين بالتقرير الطبي بتاريخ ٦ أيلول

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.