أعجوبة صدمت الطبيب : السلام عَ إسم مار شربل أنا لا أجري عملية لشخص لا يحتاج إليها


01 Jul
01Jul
إعلان خاص

الأعجوبة رقم 14 – – –

السيد رومانوس سالم شحاده من مواليد حدشيت ١٩٦٧ ومقيم في الفيدار جبيل .

وكما يخبر عن حالته الصحية المرفقة بالتقارير الطبية :

“كنت أعاني لمدة أربعة أيام من إستفراغ وحازوقة متواصلة فذهبت إلى طوارئ مستشفى سيدة المعونات جبيل فوجّهوني إلى مراجعة الدكتور عبدالله الرحباني فطلب مني أن أجري “إيكو” للمعدة وللمرارة وللمصران وللكبد فتبين بعد الفحوصات والصور أنّ المرارة ممتلئة بالبحص الصغير وأنني بحاجة إلى عملية جراحية لإستئصالها وقد أرسلني إلى الدكتور سابا مهنا الذي بدوره عيّن لي موعداً للدخول إلى المستشفى لإجراء العملية .

وقبل موعد العملية قرّرت أن أراجع الدكتور خالد الجبلاوي في طرابلس فأجرى لي الفحوصات وجاء تقريره مطابقاً لتقرير الدكتور رحباني وأنني بحاجة إلى عمليّة جراحيّة سريعة لنزع المرارة فعلمت والدتي بمشكلتي فإبتدأت بالصلاة لمار شربل طالبة شفاعته لتخليصي من العمليّة فصلّت كما تصلّي كل أمّ بكل إيمان وحرارة لشفائي .

وفي الليل قرابة الساعة الثانية جاءني إلهام بتجديد الفحوصات وبما أنني مقيم بقرب مستشفى سيدة مرتين أخذني شقيقي وأدخلني إلى المستشفى حيث أجرى لي صورة “إيكو” جديدة فتبين أنّ المرارة نظيفة ولا وجود لأي بحص فيها وأنّ لا ضرورة لإجراء العمليّة.

أعلمت الدكتور سابا مهنا بالأمر فصُدم وقال لي :

“السلام عَ إسم مار شربل أنا لا أجري عمليّة لشخص لا يحتاج إليها” .

فجئت مع أخي لشكر مار شربل على شفاعته بي وسجّلت الأعجوبة بتاريخ ٧ كانون الأول ٢٠٢٠ مرفقاً بكامل التقارير الطبيّة.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.