أخذت الصواريخ بيديها ورمت بها بعيداً .. معجزة مدهشة لوالدة الإله!


10 Aug
10Aug
إعلان خاص

وقع الحادث في شهر كانون الثاني ٢٠١٤ م عندما أطلقت جماعة متمرّدة صواريخ على دير صيدنايا وقد سمعت راهبات الدير دوي هائل وإهتزازات وكانوا على يقين من أن الصواريخ لن تقتلهم، وتساءلوا الراهبات على 'مصير' الصاروخ.


وبعد بضعة أيام أتى ضباط عسكريون من الجيش السوري لزيارة الدير وتهنأتهم بعيد الميلاد ورأس السنة.

وخلال المحادثة سألوا ما إذا كان الدير شهد أي شيء غير عادي في الآونة الأخيرة.

قالت الراهبات إذا كان سؤالكم حول الصاروخ الذي أطلق من قبل بعض المتمرّدين في الدير ولكنهم لم يصبهم بأي أذى.

لكن الضابط قد إندهش لسماع ذلك وأكّد أنه رأى صاروخاً أطلق نحو الدير، لكنه أيضاً رأى شيئاً غريباً جداً وغير عادي.

فعندما كان الصاروخ على وشك ضرب الدير فقد ظهرت فجأة إمرأة ترتدي رداء أزرق في السماء وأخذت الصواريخ بيديها ورمت بها بعيداً.

وأخيرا أدركوا أنه لم تكن سوى والدة الإله المقدّسة والدة المسيح التي تحفظ الدير واولادها وكل من يتشفع بها ...



إقرأ أيضاً :

أعجوبة هزّت أثينا وكل من شاهدها! (فيديو)


إقرأ أيضاً :

مظروف بداخله ثلاث رصاصات أُرسل إلى البابا فرنسيس
 


إقرأ أيضاً :

معجزة تكشف عن قوّة الصليب العظيمة

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.