02 Jan
02Jan
إعلان خاص

علقت هرّة صغيرة تخصّ كاهناً رومانياً فوق شجرة.

ولإنزالها، رمى الكاهن حبلاً فوق الغصن وربطه بمصد سيارته الخلفي، ثم ساق السيارة ببطء حتى إنحنى الغصن وصار في متناول يده.

في تلك اللحظة إنقطع الحبل فطارت الهريرة المذعورة في الهواء إلى حيث لم يجدها الكاهن رغم البحث الدقيق.

وفي اليوم التالي إلتقى الكاهن إحدى الجارات، فبادرته متأثرة:

لن تصدق ما حدث أمس!فإن إبنتي الصغيرة طالما ترجّت مني أن آتي لها بهرّة صغيرة، ولكني قلت لها إني لا أسمح لها بإقتناء هرّة إلاّ إذا أرسل لها الرب يسوع واحدة.

فما كان منها إلاّ أن ركضت إلى الخارج، وجثت على ركبتيها،وصلّت قائلة :

يا رب يسوع، أرجو منك أن تبعث لي هرّة صغيرة خاصة بي، أحبها وأعتني بها. آميـــــــن!

وفي الحال هبطت من السماء هريرة ممدودة المخالب!.




عزيزي القارئ...

إنّ الطلب ضروري في الصلاة.
فقد علّم المسيح تلاميذه أن يقولوا :
«أعطنا.. أغفر لنا.. نجنا» (متّى ٦: ١١ - ١٣).
ولكن طلباتنا ينبغي أن تؤسس دائماً على رغبة في إرضاء الله والعمل على تحقيق مقاصده على الأرض.

وقد قال يعقوب :
«تطلبون ولستم تأخذون لأنكم تطلبون ردياً لكي تنفقوا في لذاتكم»(رسالة يعقوب ٣:٤).

لهذا السبب ينبغي أن نتعلم أمور الله من كلمته المقدسة.
وعندئذ نمجده بطلباتنا.




#خبريّة وعبرة
/خدّام الرب/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.