26 Dec
26Dec
إعلان خاص

بقديم الزمان كان هناك طفل صغير يتحضّر ليولد ، فسأل الله : أبتي قد قالوا لي أنك سترسلني غداً إلى الأرض لكن كيف سأعيش هناك وأنا صغير وأحتاج للمساعدة ؟

أجابه الله : هذه ليست بمشكلة لديّ الكثير من الملائكة سأختار لك أحدهم وسيكون خصيصاً لك سينتظرك بفارغ الصبر وسيهتمّ بك كثيراً ...

قال الطفل : أنا هنا بقربك و لا أحتاج لشيء لأكون سعيداً سوى الغناء والضحك ...

أجابه الله : سوف يغنّي لك ملاكك كل يوم وستشعر بحنانه ورعايته وستكون سعيداً جداً.

فكّر الطفل وقال : ولكن كيف سأفهم الناس عندما يتحدّثون معي وأنا لا أعرف لغتهم ؟

أجابه الله : هذا شيء سهل جداً فملاكك سيحادثك بأرق وأجمل كلمات الوجود والتي يملؤها العطف والحنان وبعدها سيعلّمك كيف تتكلّم لتستطيع التفاهم مع كل الناس ...

نظر الطفل إلى الله قائلاً : ولكن ماذا سأفعل عندما أرغب بالتكلّم معك ؟

إبتسم له الله وقال : ملاكك سيمسك بكلتا يديك وسيضمهم معلّماً إيّاك كيف تصلّي لي ...

الطفل : لكنني سمعت أنّ هناك الكثير من الأشخاص السيئين على الأرض ويمكنهم أذيّتي بسهولة ؟...

وضع الله يده على رأس الطفل وقال له : ملاكك سيخاطر بحياته في سبيل حمايتك ..

نظر الطفل إلى الله بحزن وقال : لكنني سأكون حزيناً لأنني لن أراك بعد اليوم ...

ضمّه الله إلى صدره وقال له : ملاكك دائماً وأبداً سيحدّثك عنّي وسيعلّمك الطريقة التي ستعود بها الى حضني بالإضافة إلى أنّي سأكون بقربك دائماً ولن أفارقك أبداً.

في هذه اللحظة عمّ الصمت والسكون ولم يعد يسمع سوى صوت الضجيج البعيد الصادر عن الأرض ..

فسأل الطفل الله بهدوء : هل يمكنني أخيراً أن أسالك عن إسم ملاكي ؟

فأجابه الله : إسمه ليس بمهمّ لك لكنك ستناديه بكل بساطة ماما.



#خبريّة وعبرة
/خدّام الرب/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.