20 Sep
20Sep
إعلان خاص

"جورج موللر" هو من أعظم الرجال الذين إشتهروا بأنهم "رجال صلاة".

هذا الرجل أسّس ملجأ للأيتام ضمّ فيه نحو ٢٠٠٠ يتيم.


يحكي هذا الرجل في مذكراته أنّ عدد المرّات التي طلب فيها من الربّ أمورًا وإستجاب له فيها بطريقة معجزية تزيد على خمسين ألف مرة....!!!.

حدث ذات يوم أنّ مُشرفة دار الأيتام جاءت إليه فزعة تشكو له نفاذ خزين الخبز، وسوف يحلّ موعد الغذاء بعد نصف ساعة وهي تحتاج بصفة عاجلة إلى ألفي رغيف على الأقل...

أمّا جورج فلم ينزعج، بل أمر المُشرفة أن تجمع الأطفال الألفين إلى مائدة الطعام وتجعلهم يصلّون وهي في وسطهم، ودخل جورج إلى غرفته الخاصة وأخذ يصلي بدموع :

"يا رب، ماذا أفعل؟ أنت المسؤول الأول عن أولادك، نريد خبزًا لإطعام هؤلاء الأولاد".

ومضت دقائق وتغيّر الجو وهطلت الأمطار في شبه سيول...!

فجاءت إليه المُشرفة مهرولة وقالت له :
"يا مستر جورج، لقد طلبنا خبزًا، فإذا بالله يظن أننا في حاجة إلى أمطار! ماذا سنفعل ؟ "

فإنتهرها المدير، وقال لها :

" إذهبي وواصلي الصلاة مع الأولاد..."

وبعد دقائق إذ بطارق يطرق باب الملجأ بشدّة...

ما الخبر؟ المطر الشديد أوقف شاحنة كبيرة كانت تحمل خبزًا ومخبوزات لتذهب به إلى محلات البيع...

وإستحال على السائق أن يسير في هذا الطقس، فإتصل بصاحب الفرن ليشير عليه ماذا يفعل؟

فيسأله صاحب الفرن عن موقعه... فيقول له أنه أمام ملجأ جورج موللر ... فجاء الجواب السريع: أسرع وسلِّم الملجأ الخبز...

وهكذا أرسل لهم الربّ المطر لكي يرسل لهم الخبز!!

«فَتَدْعُونَنِي وَتَذْهَبُونَ وَتُصَلُّونَ إِلَيَّ فَأَسْمَعُ لَكُمْ.»
(إر ٢٩: ١٢)





#خبريّة وعبرة
/خدّام الرب/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.