"من داعش إلى المسيحية" قصّة شيماء التي هزّت مواقع التواصل الإجتماعي!


29 Aug
29Aug
إعلان خاص

هزّت قصة شيماء الفتاة البالغة من العمر 18 عامًا حياة عائلتها وأصدقائها بعد أن تعمّدت واصبحت مسيحية.

وهذا بعد أن أرادت الذهاب الى سوريا للانضمام إلى داعش وقتل المسيحيين لكن الله كان لديه خطة مختلفة لها.
إعتادت والدتها على جمع كتب مجّانيّة لها كي تقرأها وتتعلّمها ، لكن ما لم تكن تعلم أنّ إحداهم كان الكتاب المقدّس.


فشيماء بعد أن إكتشفت ذلك ، أرادت أن تثبت أنّ المسيحيّين كانوا مخطئين ، لذا بدأت في قراءة الكتاب المقدّس لكنها إنصدمت!
لأنّ في عقلها أرادت أن تقتل المسيحيين ولكن يسوع في الكتاب المقدّس كان يقول "أحبوا أعدائكم وصلّوا لأولئك الذين يضطهدونكم". إلخ ...
فبدأت رحلة التحوّل من داعش إلى المسيح.

وتفتّحت عيناها وإلتجأت إلى كنيسة قريبة منها و تعمّدت وأصبحت الآن سفيرة للمسيح .


نفسي نعمتك تلمسني يا رب .. تحولنى من شاول لـ بولس!


المصدر : صفحة بيت على الصخر


إقرأ أيضاً :

ظهرت عليها إمرأة وأعطتها شمعة وكتاباً صغيراً لمار شربل وقالت لها : "مار شربل بدو ياكي"!


إقرأ أيضاً :

ماذا تخاف الشياطين وماذا تحب ؟


إقرأ أيضاً :

أبواب الجحيم لن تقوى عليها (قصّة حقيقيةّ)

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.