والكَنيسَةُ الَّتي تَجْتَمِعُ في بَيْتِهِمَا


08 Mar
08Mar
إعلان خاص

أنت هيكل لروح الله القدوس، أيّها الإنسان الحيّ فخر خليقة الله !
لأنّ الكنيسة ليست فقط بناء من إسمنت وحجر، بل هي جسد المسيح المقدّس الذي لا يسعه الكون كلّه !

- أنت كنيسة صغيرة سكنى لروح الله القدوس، متى صلّيت بنقاوة القلب بحسب وصية السيّد :

"وَأَمَّا أَنْتَ فَمَتَى صَلَّيْتَ فَادْخُلْ إِلَى مِخْدَعِكَ وَأَغْلِقْ بَابَكَ، وَصَلِّ إِلَى أَبِيكَ الَّذِي فِي الْخَفَاءِ. فَأَبُوكَ الَّذِي يَرَى فِي الْخَفَاءِ يُجَازِيكَ عَلاَنِيَةً.
(مت ٦: ٦)


- منزلك هو كنيسة بيتيّة متى إجتمعتَ أنتَ وعائلتكَ في المحبة، الزوج والزوجة والأولاد راكعين ساجدين مصلّين رافعين أيديكم صوب السماء !


- كل بيت هو كنيسة متى إجتمع الأخوة بإسم المسيح، يكون المسيح بينهم فيقدّسهم في التقوى والبرّ ومخافة الله !


ويكتمل تدبير محبّة الله متى إجتمعت الكنيسة حول وليمة الحمل لتحتفل بذبيحة المسيح المذبوح من أجل خلاصك أنت وخلاص العالم !
حينئذ ترنّم الكنيسة فرحاً !
هللويا !

/جيزل فرح طربيه/

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.