معلومات لا تعرفها عن المسيحيين


31 Oct
31Oct


١- هل تعلم أن المسيحيون هم أول من طبع القرآن وقدموه هدية للمسلمين بعد أن كانت النسخة الواحدة منه تكلف بناء منزل علما أن طباعته كانت حكرا على فئة الشيوخ الأزهرية والآن أصبح فى منزل كل مسلم؟ 

٢- هل تعلم أن أول من حمى المسلمين من بطش العرب هو "النجاشي" , ملك الحبشة وكان مسيحيا , وهو أول من قدم للمسلمين حق اللجوء السياسى فى بلاده وقدم لهم الحماية .

٣- هل تعلم أنه كادت أن تنتهى العربية على يد الأتراك سنة ١٩٠٨ من خلال سياسة التتريك التى إتبعها العثمانيين والذي نفخ الروح بهذه اللغة هم المسيحيون؟ فبعد أن كانت كل مراسلات الخلافة العثمانية باللغة التركية , جمع المسيحيون شتات اللغة العربية ورفضوا الخضوع لسياسة التتريك وقرارات حكومة الإتحاد والترقي .

فردت عليهم جمعية الإتحاد والترقى بمذابح الأرمن والسريان والروم !!

٤- هل تعلم أن أول مطبعة في العالم العربي كانت فى لبنان وهي مطبعة حجرية جلبها "الآباء الموارنة المسيحيون" سنة ١٧٣٣  من حلب وهى التى كانت تسمى مطبعة "دير الخنشارة" ؟

٥- هل تعلم أن أن أول كتاب مطبوع بالحرف العربي هو كتاب بعنوان "ميزان الزمان" وقد طبع في هذه المطبعة؟ 

٦- هل تعلم أن أول دائرة معارف عربية مرتبة على غرار الموسوعات العالمية كانت من تأليف المعلم "بطرس البستاني؟ 

٧- هل تعلم أن أول قاموس عصري فى اللغة العربية "معجم محيط المحيط" نشر في سنة ١٨٧٠ كان للمعلم "بطرس البستاني ? ومن بعدها , صار المرجع لترتيب كل القواميس والمعاجم اللاحقة . وعندما قرأه السلطان العثماني , قال : "عفارم عفارم" وأهدى المعلم "بطرس البستاني"  الوسام المجيدي .

٨- هل تعلم أن القديس ديديموس" الضرير هو أول من إخترع طريقة تساعد العميان على القراءة عن طريق الحروف المحفورة على الخشب قبل إكتشاف طريقة برايل ب ١٥ قرن؟ 

٩- هل تعلم أن المسيحيون هم أول من أرسل بناتهم لتعلم مهنة التمريض والطب وهم أول من أرسل بناتهم للمدارس والجامعات؟ 

١٠- هل تعلم أن كسوة الكعبة كانت تصنع من النسيج القبطي في مصر ? وقد ذكر "المقريزى" أن أحد مراكز الصناعة بمصر هي في مدينة "تنيس" القبطية المجاورة ل "دمياط" !!

١١- هل تعلم دور المسيحيون في ترجمة العلوم المختلفة من اليونانية والسريانية إلى العربية , وكان أشهرهم "يوحنا بن ماسوية" الذى ألف وترجم خمسين كتابا فى زمن "المأمون وشمعون الراهب وإسحاق الدمشقي" وغيرهم؟ 


هذا فى الزمن القديم . أما في الزمن الحديث , فهناك الكثير من الأنجازات المسيحية للحفاظ على  اللغة وعلى العروبة ولا يتسع المجال لذكرها الآن .


لذلك , أقول لأخوتنا المسيحين : أنتم  هنا متجذرون ,

وأنتم من أصحاب  هذه الأرض ,

وأنتم لستم ضيوف في بلاد الشرق , وأنتم من صناعي الحياة والعلم , وأنتم من حافظتم على عروبة واصالة  هذه المنطقة .


بكم أنتم , تكتمل عروبتنا .

وكل محاولات تهجيركم , هدفها القضاء على هذه الأمة ...


#خدّام الرب

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.